• 03/23/2017
  • 2:12 AM
885

بلدية الفجيرة تطلق معرضاً بيئياً تزامناً مع اطلاق فعاليات يوم البيئة الوطني 2017 في الدولة تحت شعار "الانتاج والاستهلاك المستدامان"

نظمت بلدية الفجيرة ممثلة بإدارة الخدمات العامة والبيئة - قسم حماية البيئة معرضاً بيئياً بالتعاون مع مركز وزارة الثقافة والشباب وتنمية المعرفة بالفجيرة وذلك في يوم الاثنين الموافق 06/ فبراير/ 2017 و ذلك تزامنا مع فعاليات يوم البيئة الوطني في دولة الإمارات.

انطلقت فعاليات يوم البيئة الوطني في الدولة في الرابع من فبراير 2017 تحت شعار «الإنتاج والاستهلاك المستدامان» حيث تمتد لثلاث سنوات (2017-2019)، تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، حيث يهدف يوم البيئة الوطني إلى تسليط الضوء على الإدارة المستدامة للموارد الطبيعية وترشيد استهلاكها، وتشجيع المؤسسات والشركات على اعتماد الممارسات المستدامة، إضافةً إلى الحد من انتاج النفايات من خلال تخفيضها وإعادة تدويرها أو استعمالها.

شارك في المعرض عدد من المؤسسات عبر عرضها لأبرز مشاريعها التي تدعم الإستدامة، وجاءت مشاركتهم إيماناً منهم بأهمية مثل هذه المعارض لعرض جهودهم في المجال البيئي ضمن مسؤولياتهم المجتمعية للحفاظ على البيئة؛ وهي مركز وزارة الثقافة والشباب وتنمية المعرفة بالفجيرة عبر عرضهم لكتب بيئية، ومؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية، ومركز الفجيرة لتأهيل المعاقين، ومركز الفجيرة لتحفيظ القرآن ومركز سعيد محمد الرقباني لتحفيظ القرآن الكريم، إضافةً إلى مشاركة مدارس منطقة الفجيرة التعليمية، و ذلك تماشياً مع رؤية وزارة التربية والتعليم في إعداد الطالب لتحقيق التنمية المستدامة.

ويهدف المعرض الذي تم تنظيمه إلى رفع الإهتمام بالقضايا البيئية لدى الطلبة وأهمية نشر الوعي حول السلوكيات البيئية المستدامة وتوسيع مداركهم إلى أفضل الطرق من أجل الحفاظ على البيئة ومواردها الطبيعية.

قدم المعرض فرصة للطلاب للإبتكار في المجال البيئي، وإلهامهم باستخدام مواد معاد تدويرها من أجل تنفيذ المشاريع المدرسية، وذلك من خلال البحث والتطوير من أجل إيجاد حلول في مجالات البيئة والطاقة والمياه.

 



معرض صور