1009

بلدية الفجيرة تنظم ملتقى الموظفين السابع

نظمت بلدية الفجيرة مساء الأمس الموافق 26/02/2018 ملتقى الموظفين السابع تحت شعار" ملتقى زايد" في فندق السيجي الديار بالفجيرة، بحضور سعادة المهندس/ محمد سيف الأفخم – مدير عام بلدية الفجيرة و الأستاذ/ عبدالله الحنطوبي-نائب مدير عام بلدية الفجيرة، و مدراء الإدارات و الأفرع و رؤساء الأقسام و عدد كبير تجاوز ال400 من موظفي البلدية.

ويهدف الملتقى السنوي للبلدية إلى تنمية و تعزيز روح التعاون و العمل كأسرة و فريق  واحد و ذلك ضمن جو أسري حميم، مما يرفع من أواصل الترابط بين الموظفين و يعزز من أهمية التواصل بين الإدارة العليا و كافة موظفي بلدية الفجيرة.

و يساهم الملقى أيضا في خلق روح المنافسة في العمل ورفع مستوى الكفاءة و الشعور بالإنتماء الوظيفي بالإضافة إلى إبراز انجازات البلدية في جميع المجالات المختلفة خلال عام2017 مما يعزز معدلات الإنتاجية و القدرة على التنافس و الإستمرار في تطوير الآليات التي ترتقي بالخدمات المقدمة للمتعاملين والمجتمع في إمارة الفجيرة.

و بدأ الحفل، بالترحيب بالحضور، و من ثم عرض فلم قصير عن المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، تلاه كلمة سعادة المهندس/ محمد سيف الأفخم حيث قال " أنني اليوم أفتخر بكم جميعا و بعطائكم و بأهم الإنجازات التي قمتم بها في عام 2017 خاصة بما يتعلق بخدمة العملاء في بلديتنا. نحن معكم نستطيع فقط الوصول إلى القمة فتفانيكم بالعمل يحدد دوركم جميعا في البلدية مع اختلاف مستوياتكم الوظيفية في تطبيق الخطط الإستراتيجية لبلديتنا و يساهم ذلك بشكل فعال في تحقيق المنجزات.

و أكد الأفخم على أهمية متعاملي بلدية الفجيرة حيث قال" فلا ننسى العميل فهو الركيزة الأساسية لنا و لسياستنا، أفتمنى منكم تقديم الخدمة المناسبة للعملاء فكل ما يحتاج له العملاء في أي وقت و زمان هو الخدمة المتميزة التي ترفع من رضاهم، و تدعم أدائكم"

و تضمن الحفل رقصة للأطفال بمشاركة كل من نادي فتيات الفجيرة و النادي الهندي برقصتان استعراضيتنا، و أيضا باقة مختلفة من المسابقات الترفيهية للموظفين و تم الإعلان عن الفائزين بالجائزة الداخلية للبلدية  "جائزة بلدية الفجيرة للتميز".و في النهاية تم عمل  سحب إلكتروني على مختلف الجوائز القيمة للموظفين.

و أعرب الحضور عن سعادتهم و خاصة أن هذا الملتقى متتفس لهم لتعبير عن أخوتهم لبعضهم البعض و تعزيز العلاقات و الزمالة و العيش في جو من الألفة بعيدا عن روتين و متطلبات العمل.    

معرض صور